عراسي وبن بريك خير جنوبيين .. ومن يحاول إقصاء عدن واهم
عــدن الخــبر - للحقيـقـــة عنـــوان
أخر الاخبار

عراسي وبن بريك خير جنوبيين .. ومن يحاول إقصاء عدن واهم

عراسي وبن بريك خير جنوبيين .. ومن يحاول إقصاء عدن واهم

 

عدن الخبر/ كتابات حرة

بقلم/ عبدالناصر ابن مختار

 

 

ما دار من حوار بين بنت عدن الصحفية والناشطة السياسية ذكرى العراسي واللواء أحمد بن بريك هو حوار سياسي راقي بين وجهة نظرين مختلفتين دون ان نخوض في حيثيات أخرى و من وجهة نظره الصحيحة فهو يمثل سلوك حضاري مدني متقدم، تعلموا منه كيف تقبلون بالرأي الاخر وكيف تؤسسون منه مستقبل الدولة المدنية المنشودة ..

وما نسمعه من تهديدات بالتصفية تتعرض لها الناشطه العدنية الجنوبيه الصحفيه ذكرى فيصل العراسي و محاولات التشكيك في أصلها وتاريخها النضالي وأصل وتاريخ أسرتها العريقه والمعروفة لدى الجميع في عدن وكل الجنوب،، ماهو الا صوت المناطقية العفنة وأبواق مرتزقة تسعى وراء مصالحها الضيقة على حساب الشعب كله ..

كفاكم تحريض على الفتنة والعداوة والتحريض على الاقتتال وسفك الدماء الجنوبية بدماء جنوبية اخرى يا من تدعون انكم تريدون استعادة الدولة ؟ اي دولة سوف تستعيدونها وانتم تحرضون وتهاجمون اخوانكم الجنوبين لمجرد اختلافهم معكم بالرأي .!!

وكفاكم تشكيك بعدن وأهلها في مدينة عدن تاريخها يشهد لها وعمرها يتجاوز ال 8000 عام قبل الميلاد بعكس مدنكم التي لا يتجاوز عمرها بضع مئات السنين .
آلالف السنين من تاريخ وجود عدن واهميتها تشهد بانه قد سكنها العرب والعجم والجنوبيون والشمالين والهنود والصومال والافارقة والاسيويين والفرس والترك من كل الاجناس واصبحوا اهلها ومصدر قوتها وازدهارها فعدد السنين الذي قضاها اهلهم في عدن تفوق عمر الكثير من المدن والقرى الموجودة حاليا .!!

أبناء عدن وأهلها كما قلبو الموازين وحطموا كل التوقعات بسقوطها بصيف 2015 قادرين ان يفاجاءو الجميع من جديد ويربكوا كل الحسابات هي فقط مشيئة الله وقدرته تحدد ساعة الصفر ..

عيدو حساباتكم ومواقفكم وكفاكم تخوين وتشكيك وتقليل من قيمة الاخرين ..

كل عدن مع الصحفية ذكرى العراسي وكل صوت حر شريف

عبدالناصر ابن مختار
عدن – الجمعة، 12 يوليو 2018

صفحة جديدة 1

تابعونا على الفيس بوك

تابعونا على تويتر

التقويم

يوليو 2018
س د ن ث أرب خ ج
« يونيو    
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031  
جميع الحقوق محفوظة لـ عدن الخبر 2018 ©
%d مدونون معجبون بهذه: